مدريد عبق الماضي وألق الحاضر..الجزء الثاني


Warning: file_get_contents(): Unable to find the wrapper "https" - did you forget to enable it when you configured PHP? in /advance/wp/blogs.anazahra.com/wp-content/themes/newspaper/single.php on line 17

Warning: file_get_contents(https://graph.facebook.com/?ids=http://blogs.anazahra.com/zahra-boarding/ghaniaazzam/article-14421): failed to open stream: No such file or directory in /advance/wp/blogs.anazahra.com/wp-content/themes/newspaper/single.php on line 17
لا يوجد تعليقات بعد
| 11:45 في 2014/11/4

في ختام جولتي في مدريد فكانت زيارة القصر الملكي، وما يحتويه من صالات كبرى تبارى النحاتون والرسامون والمهندسون على تحويلها إلى تحف فنية وروائع هندسية، عرف الإسبان كيف يحافظون عليها فجعلوا من هذا القصر متحفاً أو معلماً سياحياً يقصده كل زائر للمدينة.

استغرق تجولنا في القصر لأكثر من ساعة، من دون امكانية التصوير فيه، إذ تروي كل غرفة في القصر قصةً في الإبداع بجدرانها المغلفة بالحرير والمطرزة يدوياً، او تلك المزينة بالمخمل، ناهيك عن الأسقف المرسومة والمنحوتة واللوحات والسجاد والتحف التي لا تنتهي وتأسر الألباب. لكل غرفة فكرة ولون، وأثرّت بنا غرفة كاملة من البورسلان من السقف إلى الارض.

لم يغلق هذا القصر بابه أمام الاحتفالات الضخمة وحفلات العشاء الكبرى التي ما تزال تقام هناك لا سيما وأن قاعة العشاء الكبرى تتسع مائدتها العملاقة لمئة وأربعين مدعوا.

مدريد تشعرك بحميمية خاصة بفضل شعبها البشوش المحب، هناك لمسنا واختبرنا حسن الضيافة الاسبانية، وتذوقنا أشهى الأطباق من مطابخ عالمية متفرقة.

مدينة فيها كل ما ينشده السائح من تراث وطبيعة خلابة، وأماكن ترفيهية، وفوق كل ذلك لمسات أندلسية تركن في معظم الأماكن وتعيد التذكير بأمجادنا العربية التي نأمل ان تكون حافزاً لنا لعدم البكاء على الاطلال وإنما التقدم إلى الامام.

في نهاية الزيارة الحلم، سمعت صوتاً في داخلي يهمس قائلاً لا أريد يا مدريد أن افارقك، بل أعدك بأنها لن تكون زيارتي الأخيرة أبداً، لأنك يا مدريد تعرفين جيداً كيف توقعين من يرتادك في غرامك.

photo 27

photo 28

photo 44

photo 52

photo 55

photo 64

photo 69

photo 72

photo 91

photo


ادعِ أصدقائك للمشاركة أو شاركي بترك تعليق

مساحات إعلانية